المطالبة بإلغاء “قانون الشهرة”

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 مارس 2019 - 5:10 مساءً
المطالبة بإلغاء “قانون الشهرة”

في لحظة خُيّلَ إلينا أنها لحظة أمل، فوجئنا بمرسوم قانوني غريب في شكله وصياغته .
فبحسب مرسوم القانون الجديد يمكن لمن سمّاهم “مشاهير العلماء” -وهو تعبير واسع المضمون يجافي الانضباط الذي يتطلبه هذا النوع من القوانين – أن يصبحوا أساتذة جامعيين أما من يحدد حجم الشهرة والمستوى العلمي فلم يذكر المرسوم هل هو جمهور الفيس بوك أو أتويتر أو مزاج الجهة المشرفة على القانون أو الاكتتاب.
فأي استخفاف بالعقول والباحثين وأيُّ إسفاف هذا الذي وصل إليه المسؤولون عن التعليم العالي في بلادنا.
ففي وقت تتعالى في أصوات العقلاء بضرورة إعادة النظر في إصلاح التعليم العالي يبرز هذا القانون ليعيد عقارب الساعة إلى الوراء حيث لا اعتبار للتحصيل العلمي والتكوين الأكاديمي في اكتتاب الأساتذة وإنما الزبونية والمحسوبية والمصالح الشخصية.
وهي الممارسات التي أنتجت مخرجات مسيئة لتعليمنا العالي.
ومن هنا فإنّنا نوجّه نداء إلى رئيس الجمهورية شخصيّاً لرفع الظلم عنَّا وإلغاء هذا المرسوم الجائر والمتحيز فورا. ولايساورنا الشك أنه بمجرد إعادة النظر فيه سيتضح زيف وبطلان الأساس الذي بني عليه وأنه كتب لأغراض خاصة لاعلاقة لها بالمصلحة العامَّة للبلد وتطوير التعليم.
اللجنة الإعلامية لمبادرة دمج دكاترة الشريعة.

بتاريخ 09/ 03/ 2019

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة الساطع الإخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.