الولي الصالح : محمد قلي ولد ابراهيم

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 27 أبريل 2022 - 3:30 مساءً
الولي الصالح : محمد قلي ولد ابراهيم

هو الولي الصالح قطب زمانه، محمد المعروف بـ ( محمد قلي )  بن ابراهيم بن أبي بكر بن جابر بن موسى بن الطاهر بن أبي النجيب بن عبد القاهر بن عبد الله بن محمد بن عبد الله المعروف بـ عموية السهروردي بن سعيد بن الحسين بن القاسم بن النضر بن القاسم بن محمد بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمد بن ابي بكر الصديق بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة حيث يلتقي نسبه مع النبي صلى الله عليه وسلن
تعلم محمد بن ابراهيم العلم على أبيه الذي جاء إلى منطقة : زارا قادما من العراق على رأس جيش للجهاد في سبيل الله
وتخرج على يد أبيه فقيها أديبا متورعا زاهدا متصوفا راسخا في العلوم الظاهرية والباطنية وحج مع والده ولما عاد إلى زارا موطن إقامتهما توفي والده ابراهيم في العقد الأول من القرن السابع الهجري ويوجد في وثائق أهل ولاته أن محمد بن ابراهيم توجه إلى شنقيط انطلاقا من مدينة زارا وأن والده ابراهيم قدم على ولاته يقود حملة عسكرية إسلامية للمرة الأولى في عهد الدولة العباسية في القرن السادس الهجري ثم عاد بعد ذلك إلى المنطقة داعية إسلامية وأنه صاهر أمير السرغولي ورزق من ابنته طفلا اسمه محمود وكان قدوم محمد قلي على شنقيط في العقد الأول من النصف الثاني من القرن السابع الهجري سنة 660هـ
فنزل هذا العلامة الصالح على الطرف الغربي من جبل شنقيط الذي تقع القرية القديمة على طرفه الآخر فتمخض عن هذا وذاك ميلاد مدينة شنقيط الثانية.
قال قصيدة مباركة شفاء للابدان وما في الصدور، جمعت بين الإيمان والإحسان ابتهلالا وذكرا وكانت شفاء لكل داء.

قصيدة الولي الصالح محمد قلي ولد إبراهيم

الحــمد لله مـادام الوجــــــود لــــــه =
حمــدا يبلــغنا منه الرضا أبــــــــدا
ثم الصـــلاةعلى المختـــار سيدنــا =
وآله الكـــرما وصحبـــه الزهـــد
يا رب هيئ لنــا من أمرنـــارشــدا=
وانشر علينا من الستر الجميـل ردا
وافتح لنـا منـك فتحــا غير منقــطع =
واجعل لنـا فرجـا وابعث لنـا مـــددا
وسهل الصعب من خير الأمور وكن =
لنا معينـاعلى الطاعــات مستنـــدا
ولا تكلنــــا إلى تدبـــير أنفســنــــــا =
فالنفس تعجز عن إصلاح ما فســـدا
أنت الكــريم وقد وجهـت يا صمـــد=
إلي عطائك وجها ســـائلا و يــــــدا
وللرجـــاء ثواب أنـــت تعــــلمـــــه =
فاجعل ثوابي دوام الستر لي أبــــدا
وقد مددت يدي بـــالــذل مشتــكيـــا=
إليك يا خير من مدت إليــــه يـــــدا
فـــلا تردنهـــا يـــا رب خــائبــــــة =
فبحر جودك يروي كـل مـــن وردا
علمــت أنــك ذو جــود و ذو كــرم =
هيئ لنا يا ربنـا من أمرنــا رشــــدا
أنت ألمرجي لكشف الضر يـا أملــي =
أنت المجيب لمن يدعو ومن قصدا
أنت الكريـم الذي نعمـاه شــاملــــة =
كل الورى من غوي منهم ومن رشدا
أنت الرحيم الذي نعمــاه سائـــــرة =
علي المقر بيــــه ربي و من جحــــدا
أنا المسيء أنا عاصي العصاة أنــا=
ممن لــه سيئـــات فـــاقت العــــددا
إن لم يكن منك عفو أستــجير بــه =
فما أمنت للظي روحــا ولا جســـدا
كم كربة منـي فرجتهـاولكـــــــم =
أوليت من نعمـــة من آب أو شــردا
إذا شردنــا فعفــو الله يطلبنــــــــا =
ألا هلم فيــــأوي نـــحوه السعـــــــدا
ولو ركنا إلي الأسباب من جـزع=
أنت المؤمـل منطوقـــا و معتقــــــدا
إليك يا ربنا الرجعي ولو جمحت =
منا الأمــاني و الاهوا لغيرهــــــــدى
هبنا أسانا أو أفرطنـــا لنــــا أمــلا =
وحسن الظن به نرجو رضاك غـــدا
ما كان منـا له حـــد و فضلك لــم =
يعلــم لــه احـد حدا و لاعــــــــددا
تعطي بلا طلب ترضي بلا سبـب =
تبدي العجائب من تقريب مــا بعـــدا
وفقتنا للدعـــا كــي تستجيب لنـــا =
وأنت أكــرم من أوفى بمـــا وعــــدا
وكل ذلك فضــل منك مــعتمـــــد=
ومـــا عليك لنـــا حـــق فنعتمــــــــدا
يـــا من خزائنه ليست بنــافــــدة =
يـــا من مــواهبه لا تنقضـــي أبـــــدا
إنا سألناك يا من لم يزل صمـــدا =
ولـم يكن والـــدا و لم يكـــن ولــــــدا
اجب دعاناوعــاملنــا بمغفــــرة =
لـــم تبق ذنبا ولا عيبــــا ولا كمـــــدا
وجد علينا بتقواك التــي وجبــت =
وأوجبت لغنى الـــدارين من سعــــدا
وامنن برزق حلال واسع عاجــل =
من حيث لم نحتسب يأتي لنا رغــــــدا
مبارك وسبيــل الخيرمصرفــه=
يكون ذخرا لنـا عند الحساب غــــــدا
وصن بعزك يا ذا العز أوجهنــا=
واغننـا بك حتى لا نـــري أحــــــدا
وكن لنا ناصرا يـــا من بعزتــــه=
نرجو الظهور علي من ضرنا قصدا
وهب لنا منك في الدارين يا أملي=
لطفا خفيـــا يقينــا الضر حيث بـــــدا
واختم لنا منك بالحسنى فأنت على =
ما شئته قادر يــا خير من قصـــــــدا
استــودع الله أولادي وأمهــــــــم =
والعلم والديـن والآبــاء والجســـــدا
والمال والجاه والإخوان كلهــــم =
والصحب والأهل والجيران والبلدا
وكل ما انعم البـاري علي بــــه =
فهو الحفيظ لمـــا استودعتــه أبــــدا
وسيلتي خير من ترجى شفاعتـه=
محمد خير محمود و مـن حمـــــــدا
والأنبياء كلهم و الآل اجمعهــم=
وصحبهم ومن اهتدى بهم و هـــدى
وابعث من الصلوات الزاكيات لهم =
ومن سلامك مـــالا ينتهي عـــــــددا
ثم الرضا عن أبي بكر وعن عمر =
وعن علي وعن عثمان ذو سعــــدا

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة الساطع الإخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.