المغفوله : احمد طالب ولد الطالب ” حاتم زمانه”

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 13 يونيو 2020 - 4:15 مساءً
المغفوله : احمد طالب ولد الطالب ” حاتم زمانه”

المغفوله : احمد طالب  ولد الطالب ” حاتم زمانه”

هو المغفورله بإذن الله “حاتم زمانه” احمدطالب ولد الطالب جدو ولد سيدي بكر ولد الطالب احمد جدو ولد نختيرو ولد الطالب مصطف الغلاوي .

في وصفه:

ألالولال متن السر@ ألى ولال مول المد
يبك حاكم بيديه أجدر @ولاحكم يعطيه الحد

عاش احمد طالب ولد الطالب في بيت عز وشرف وعلم وجاه  .- أمه شريفه بنت ملاي الزبن-.

عاش احمد طالب ولد الطالب في القرن الثالث عشر الهجري ،وكان سيد قومه كما كان أبوه الطالب جدو بن سيدي بكر سيد كذلك ترجم لهما كل من :

-صاحب الوسيط في تراجيم اعلام شنقيط

– وسيدي محمد بن الشمس الحاجي

-والفاضي محمد صالح بن عبد الوهاب الناصري

-والمختار ولد حامدون

-والدكتور سيد محمد ولد شعيب ….وأخرون.
عاش احمد طالب ولد الطالب ظاهرة في الكرم والمروءة حتى صار مضرب مثل في المنطقة لكل كف ندية ( أنت ألاثرك احمد طالب ولد الطالب).

أيد احمد طالب ما اتريح  @  ممدود بلي فيه

واحمد الله ألي الريح   @     ماه فيدو يعطيه

كما كان الفارس المغوار الذي لايشق له غبار  .

مرحبت بلي عاندناه  @  فجميعت مسل واحبسن

او مرحبت بلي علمناه @  العوم او عاد إقمسن

أو مرحبت بلي لا انشاف @  تفرح كم من عريان
او مرحبت بلي ما ايخاف  @   منش ماه مولان

ذاع صيت الرجل وطارت شهرته وعم سخاءه وكانت له مكانته الخاصة في العصابه و”أفله” .

تقرى ببلدة دار ولد الطالب التي اخذت الإسم منه وتوجد 20 كلم تقريبا شمال شرقي كيفه وبنى بها مساكنا وحفرالأبار وزرع النخيل ، وكانت عطاءاته لا تحصى وكان يخرج كل مساء للبحث عن ضيوف لأجل اكرامهم كما يحزن  في الليلة التي لا يجد فيها ضيفا ، ولا تزال شخوص مساكن احمد طالب ولد الطالب بادية للعديان وكذلك أثار النار التي كان توقد لإعداد ولائمه .

دفن المغفور له احمد طالب في مفبرة “ميل ميل” مع جده العلامة الطالب المصطف الغلاوي ،وبموت احمد طالب تغير كل شيئ تقول الشاعرة بنت أدربجه :

كانت هاك أمواسيه ساس @ اوكانت اعطين تزين

او عاقب احمد طالب فالناس@  ماتت هاك اومات  اعطين

كتبه يسلم ولد بيان

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة الساطع الإخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.